منتدى أصحاب الاسلامى

اجتماعى سياسى دينى


    مصر ام الحضارات

    شاطر
    avatar
    may
    نجم مميز جدا
    نجم مميز جدا

    انثى
    عدد الرسائل : 292
    العمل : 'hgf
    النشاط :
    100 / 100100 / 100

    تاريخ التسجيل : 23/05/2008

    نجمة مصر ام الحضارات

    مُساهمة من طرف may في 2008-11-13, 08:29

    تاريخ
    مصر هو تاريخ الحضارة الإنسانية؛ حيث أبدع الإنسان المصري، وقدم حضارةً
    عريقة سبقت حضارات شعوب العالم كلّه !... حضارة رائدة في ابتكاراتها
    وعمائرها وفنونها، إذ أذهلت العالم والعلماء بفكرها وعلمها فهي حضارة
    متصلة الحلقات تفاعل معها الإنسان المصري وتركت في عقله ووجدانه بصماتها
    التي لا تزول!
    لقد كانت مصر أول دولة في العالم القديم عرفت مبادئ الكتابة، وابتدعت
    الحروف والعلامات و«الهيروغليفية»، وكان المصريون القدماء حريصين على
    تدوين تاريخهم وتسجيل الأحداث التي صنعوها وعاشوها، وبهذه الخطوة الحضارية
    العظيمة انتقلت مصر من عصور ما قبل التاريخ وأصبحت أول دولة في العالم لها
    تاريخ مكتوب، ولها نظم ثابتة، ولذلك اعتبرت بكافة المعايير أماً للحضارات
    الإنسانية.
    كان لمصر، وما يزال، دورها الحضاري، والتاريخي، والديني حيث كانت المكان
    الذي احتضن الأنبياء؛ والأرض التي سارت عليها خطوات الرسل!... فجاء إليها
    أبو الأنبياء إبراهيم عليه السلام وتزوج السيدة هاجر فيها ... وجاء إليها
    يوسف عليه السلام وأصبح فيها وزيراً، وتبعه إليها أبوه يعقوب .. ودار فيها
    أعظم حوار بين الله عز وجل وبين موسى عليه السلام.
    والى مصر لجأت العائلة المقدسة: السيدة مريم العذراء، والسيد المسيح
    طفلاً، ويوسف النجار. وقاموا برحلة تاريخية مباركة في أرضها ... وقد اختار
    الله سبحانه وتعالى مصر بالذات لتكون الملجأ الحصين، حين شاءت السماء أن
    تكون واحة السلام والأمان على الدوام، وملتقى الأديان السماوية الثلاث.
    وقد تتابعت على أرض مصر حضارات متعددة؛ فكانت مصر مهداً للحضارة
    الفرعونية، وحاضنةً للحضارة الإغريقية والرومانية، ومنارة للحضارة
    القبطية، وحامية للحضارة الإسلامية. واتسم شعب مصر على طول التاريخ بالحب
    والتسامح والود والكرم.
    العصر الفرعوني
    عصر الدولة القديمة (2980 ـ 2475 ق.م)
    تطورت الحضارة المصرية وتبلورت مبادئ الحكومة المركزية، وشهد عصر هذه
    الدولة نهضةً شاملةً في شتى نواحي الحياة، حيث توصل المصريون إلى الكتابة
    الهيروغليفية (النقش المقدس)، واهتم الملوك بتأمين حدود البلاد، ونشطت
    حركة التجارة بين مصر والسودان. واستقبلت مصر عصراً مجيداً في تاريخها عرف
    باسم عصر بناة الأهرامات، وشهد هذا العصر بناء أول هرم -هرم سقارة -، ومع
    تطور الزراعة والصناعة استخدم المصريون أول أسطول نهري لنقل منتجاتهم،
    وبلغت الملاحة البحرية شأناً عظيما، وأصبحت حرفةً منظمةً كغيرها من الحرف
    الراسخة التي اشتهرت بها مصر القديمة اشتهاراً واسعاً.
    أما عصر الدولة الوسطى الممتد في الفترة من (2160 ـ 1580 ق. م) فنلاحظ
    اهتمام ملوك الدولة الوسطى بالمشروعات الأكثر نفعاً للشعب المصري فازدهرت
    الزراعة وتطورت المصنوعات اليدوية، وأنتج الفنانون المهندسون المصريون،
    تراثاً رائعاً انتشر في الأقصر والفيوم وعين شمس. كذلك ازدهر الفن والأدب
    في هذا العصر، ولكن نهاية حكم هذه الدولة شهد غزو الهكسوس واحتلالهم لمصر.
    عصر الدولة الحديثة (1580 ـ 1150 ق.م)
    بعد أن تم للملك أحمس الأول القضاء على الهكسوس وطردهم خارج حدود مصر
    الشرقية عاد الأمن والاستقرار إلى ربوع البلاد. وبدأت مصر عهداً جديداً هو
    عهد الدولة الحديثة، وأدركت أهمية القوة العسكرية لحماية البلاد، فتم
    إنشاء جيش قوي لتكوين إمبراطورية عظيمة امتدت من نهر الفرات شرقاً إلى
    الشلال الرابع على نهر النيل جنوباً. وأصبحت بذلك قوة عظمى، وصارت
    إمبراطوريةً عظيمة مترامية الأطراف، بل وأقدم إمبراطورية في التاريخ.
    وقد حاز ملوك وملكات الأسرة الثانية عشرة شهرةً عالميةً في ميادين السياسة
    والحرب والثقافة والحضارة والدين .. «أحمس» بطل التحرير ... «امنحوتب
    الأول» العادل الذي أصدر قانوناً يمنع السخرة، ويضع المعايير العادلة
    للأجور والحوافز .. «تحتمس الأول» المحارب الذي وسّع الحدود المصرية
    شمالاً وجنوباً ونشر التعليم وتوسع في فتح المناجم وصناعة التعدين ...
    و«تحتمس الثاني» المتأنق ... و«تحتمس الثالث» الإمبراطور صاحب العبقرية
    العسكرية الفذة وأول فاتح عظيم في تاريخ العالم ... و«تحتمس الرابع»
    الدبلوماسي، الذي كان أول من اهتم بتدوين المعاهدات الدولية ... و«امنحوتب
    الثالث» أغنى ملك في العالم القديم، وفاتح المدارس و«بيوت الحياة» لنشر
    التعليم والفنون التشكيلية والتطبيقية .. و«اخناتون» أول الموحدين، وأول
    ملك في تاريخ الإنسانية وقد نادى بوحدانية الله خالق كل شيء... و«توت عنخ
    آمون» الذي حاز شهرة طبقت الآفاق في العالم المعاصر.
    ومن أشهر ملكات هذه الأسرة الملكة «اياح حتب» زوجة الملك «سقنن رع»،
    والملكة «أحمس نفرتاري» زوجة أحمس الأول، والملكة «تي» بنت الشعب وزوجة
    امنحوتب الثالث وأم اخناتون، والملكة «نفرتيتي» زوجة «اخناتون» والملكة
    العظيمة «حتشبسوت» التي حكمت مصر قرابة عشرين عاما، وبلغت مصر في عهدها
    أعلى قمة في الحضارة والعمارة والتجارة الدولية، حيث أرسلت البعثة البحرية
    التجارية والعلمية إلى بلاد «بونت» وشيدت واحدا من أعظم الآثار المعمارية
    وأكثرها روعة وفخامة، وهو معبد «الدير البحري» على الشاطئ الغربي للنيل في
    مواجهة الأقصر، الفريد في تصميمه والمتميز بين معابد العالم القديم كلها.
    وشهد هذا العصر أيضا «ثورة اخناتون الدينية» حيث دعا إلى عبادة إله واحد
    ورمز لـه بقرص الشمس وأنشأ عاصمة جديدة للبلاد وأسماها «اخيتاتون».
    وتعرضت مصر منذ حكم الأسرة 21 حتى 28 لاحتلال كل من الآشوريين عام 670 ق.م
    ثم الفرس حتى انتهى حكم الفراعنة مع الأسرة 30 ودخول الإسكندر الأكبر مصر.
    فنون الحضارة الفرعونية
    أبدع المصريون في فن العمارة، وآثارهم الخالدة خير شاهد على ذلك، ففي
    الدولة القديمة شُيّدت المصاطب والأهرامات وهي تمثل العمائر الجنائزية،
    وكان أول هرمٍ بني هرم «زوسر» ثم «ميدون». إلا أن أشهرها جميعاً أهرامات
    الجيزة الثلاثة وتمثال «أبو الهول». وانتشرت المعابد الجنائزية في عصر
    الدولة الوسطى، ومن أشهرها معبد «قصر التيه»، بالإضافة للقلاع والحصون
    والأسوار. واستخدم الفنانون القدامى الحفر الغائر والبارز بروزاً بسيطاً
    للحفاظ على نقوش الحوائط خوفاً من الضياع أو التشويه.
    كما برع المصريون في الكتابة والأدب و«الخط الهيروغليفي»، والمداد الأسود
    أو الأحمر في الكتابة على أوراق البردى. وبرعوا في أسرار الكون والأساطير
    والأناشيد والصلوات، والأدب الديني في «كتاب الموتى» و «نصوص الأهرامات».
    وعرف الفنانون الفراعنة آلات النفخ والوتريات مثل «الهارب» المسماة
    بالفرعونية «تيبوتي»، وابتدعوا أنماطاً من آلاتٍ بإيقاعاتٍ ونغماتٍ تطورت
    بتطور حسهم ومشاهداتهم.
    كما عرف قدماء المصريين التجمل بالحلي المتميزة بالدقة الفنية العالية
    وجمال التشكيل، واستخدموا العناصر الزخرفية من الطبيعة، مثل نبات البردى،
    والنخيل، وزهر اللوتس، واهتموا بزينة المرأة واستخدمت نساؤهم الكحل
    والأساور والعقود والخواتم والقلائد والحنة. بالإضافة للكتان الناعم
    والأقمشة الحريرية المستوردة من بلاد الجوار ـ سوريا القديمة - ومحيطها.
    قاهرة المعز لدين الله الفاطمي
    أرسـى القائد الفاطمـي جوهـر الصّقلّي أساس القاهرة في السابع عشر من شهر
    شعبان سنة 358 هـ، (السادس عشر من يوليو عام 969م) بأمر من الخليفة المعز
    لدين الله الفاطمي، وأنشأ بها الجامع الأزهر منارةً للعلم ومركزاً للإشعاع
    في الثقافة والحضارة الإسلاميتين.
    وتُعدّ القاهرة الفاطمية امتداداً طبيعياً جهة الشمال لثلاث عواصم إسلامية
    سبقتها: الفسطاط التي أنشأها عمـرو بن العاص بعد فتـح مصر عام 20 هـ (640
    م) كأول مدينة إسلامية في إفريقيا، والعسكر في العصر العباسي، والقطائع
    التي أنشأها أحمد بن طولون عام 870م، فتكونت القاهرة من هذه العواصم التي
    اتصلت ببعضها بعضاً في العصر الفاطمي لتمر بعد ذلك بالعصور الأيوبية،
    والمملوكية، والعثمانية، وفترة حكم أسرة محمد علي في العصر الحديث؛ وهكذا
    أصبحت القاهرة متحفاً مفتوحاً يحتوي على 600 أثر إسلامي متنوعٍ بين كافة
    طرز العمارة والفنون الإسلامية، بالإضافة إلى الآثار الفرعونية والرومانية
    والقبطية؛ وقد تركت كل حقبة بصمةً واضحةً تميزها، وهي بجميع مراحلها تعتبر
    ذاكرةً حية للتاريخ والحضارة.
    شريان مصر
    لا يمثّل النيل شريان الحياة لمصر فحسب، وإنما أيضاً مبعث الراحة
    والاسترخاء والاستجمام؛ فعليه تطل العديد من الفنادق الفاخرة والأندية
    الاجتماعية والرياضية، وعلى ضفتيه ترسو مطاعم عائمة ثابتة ومتحركة، وعلى
    صفحته تغدو الحافلات النهرية كوسيلة انتقال ممتعة بالإضافة إلى المراكب
    متعددة الأشكال والأنواع رياضةً، أو ترفيهاً.
    هذا النهر الرائع الذي يعتبر ثاني أطول أنهار العالم يشق أرض مصر من
    الجنوب إلى الشمال ليتفرع إلى فرعين هما رشيد ودمياط. وعلى هذا النهر تقع
    قاهرة المعز، تلك العاصمة التي حدد مكانها التاريخ واختارتها الجغرافيا
    بساحل يصل إلى حوالي 5ر41 كم، يبدأ من حي الساحل شمالاً إلى حي حلوان
    والتبين جنوباً...
    المتاحف ... مجموعات أثرية شاهدة
    يمكن للزائر أن يشاهد أكثر من 20 متحفاً في مصر، من أبرزها : المتحف
    المصري الذي أنشئ عام 1897م وتم افتتاحه عام 1902م. وينفرد بمجموعة أثرية
    فرعونية يرجع تاريخها إلى آلاف السنين ومن أروعها كنوز (توت عنخ آمون
    وقاعة المومياء)، ويوجد فيه مكتبة كبيرة تضم مؤلفات الآثار والتاريخ
    والحضارات والديانات بلغات مختلفة. والمتحف القبطي الذي أنشئ عام 1908
    بمصر القديمة والذي يشتمل على مجموعة نادرة من آثار العهد المسيحي الأول،
    وأهمها كتاب البشائر الأربعة (الإنجيل) بنسخته العربية. وهناك متحف الفن
    الإسلامي الذي افتتح عام 1903م، وهو مبنى على طراز عربي حديث ويضم مجموعة
    حافلة من التحف الإسلامية النادرة من مختلف العصور التي يتتبع بها الإنسان
    تطور الحضارة الإسلامية. أما المتحف الحربي فيشغل مبنى قصر الحرم بداخل
    قلعة صلاح الدين والذي أنشئ عام 1827م، وقد افتتح كمتحف عام 1937م وعنى
    بعرض التاريخ العسكري وارتباطه بالتاريخ السياسي. ويعدّ متحف قصر الجوهرة
    الذي أقامه محمد علي عام 1814م لاستقبالاته الرسمية وإدارة شؤون الدولة،
    تحفة معمارية نادرة بنقوشه الذهبية، ويستخدم حالياً متحفاً لآثار محمد علي
    وأسرته.
    أســوار القاهــرة
    تعتبر القاهرة المدينة الإسلامية الوحيدة التي أقيم لها ثلاثة أسوار على
    فترات تاريخية معاقبة: سور جوهر الصقلي، وسور أمير الجيوش بدر الجمالي في
    عهد الخليفة المستنصر بالله الفاطمي، وسور بهاء الدين قراقوش في عهد
    الناصر صلاح الدين الأيوبي الذي بناه ليضم القاهرة والقطائع والعسكر
    والفسطاط. وكانت للقاهرة ثمانية أبواب زالت معظمها، ولم يبقَ منها إلا
    ثلاثة هي : (زويلة، الفتوح، النصر).
    بانوراما حرب أكتوبر
    مشروع ثقافي وحضاري وفني وسياحي كبيرأقيم لتخليد انتصارات مصر خلال حرب
    أكتوبر 1973م، ويضم المشروع الذي أقيم على مساحة 5,7 فدّان مبنى رئيساً ذا
    طابع إسلامي تُعرض فيه حرب أكتوبر بشكل بانوراما مجسّمة. وبه قاعتان تضمان
    نماذج للأسلحة، وصوراً مجسمة لمسارح العمليات.
    خان الخليلي ...
    سوق الحرير والعطور والأقمشة
    أنشأه الأمير جهاركس الخليلي أمير أخو السلطان الظاهر برقوق ـ مكان مقبرة
    الخلفاء الفاطميين التي كانت تعرف باسم تربة الزعفرانة. وأوقف هذا الخان
    على الفقراء. وفي عام 917هـ هدم السلطان الغوري خان الخليلي وأنشأ مكانه
    حوانيت وربوعاً ووكالات. ويتم الوصول إليه من ثلاث بوابات، تعرضت للهدم
    والبناء عدة مرات، ويعتبر خان الخليلي مركزاً عالمياً لبيع المنتجات
    الجلدية والذهبية والخشبية، والزجاجية والعطور العتيقة والأقمشة الحريرية
    المطرزة والتحف المقلدة من العاج والنحاس والسجاجيد.
    أوابد مصر
    تقع أهرامات الجيزة وأبو الهول على بعد 15 كم من قلب العاصمة القاهرة،
    وتعتبر هذه المنطقة من أهم المزارات السياحية في مصر، إذ تضمُّ أشهر آثار
    العالم.


    avatar
    may
    نجم مميز جدا
    نجم مميز جدا

    انثى
    عدد الرسائل : 292
    العمل : 'hgf
    النشاط :
    100 / 100100 / 100

    تاريخ التسجيل : 23/05/2008

    نجمة رد: مصر ام الحضارات

    مُساهمة من طرف may في 2008-11-13, 08:29

    ويُعتبر هرم سقارة المدرج أول بناء حجري ضخم، وقد بناه الملك زوسر (الأسرة الثالثة) عام 2816 ق.م ويبعد عن القاهرة 24كم.
    ويمكن للزائر مشاهدة القرية الفرعونية التي تقدم بانوراما تاريخية تعكس
    أسلوب الحياة التي عاشها قدماء المصريين، والزيارة تستغرق ساعتين تقريباً،
    ويشعر الزائر خلالها بأنه في العصر الفرعوني مع الإنسان المصري القديم.
    وتعدّ حديقة الحيوان من أكبر وأجمل حدائق الحيوان في العالم، وقد أنشئت
    على مساحة تزيد عن 80 فداناً. وتحتوي على مجموعات فريدة ونادرة من
    الحيوانات والطيور، والنباتات والأشجار.
    أما مدينة الإنتاج الإعلامي فقد أنشئت بمدينة 6 أكتوبر ليدخل بها الإعلام
    المصري الألفية الثالثة، ويعتبرها الكثيرون هوليوود الشرق، وتضم مجموعة من
    الاستديوهات المحتوية على أحدث الأجهزة التقنية والحاسبات الآلية. فضلاً
    عن مناطق التصوير المفتوح، وقاعة المؤتمرات ومجمع المسارح، ودور العرض
    السينمائي وفندق كبير. كما تضم مدينة ملاهٍ ترفيهية ضخمة.
    مترو الأنفاق
    يعدّ مشروع مترو أنفاق القاهرة من أضخم المشروعات الحضارية... وقد سبقت به
    مصر دول الشرق الأوسط وإفريقيا والمنطقة العربية، حيث يعتبر من أطول خطوط
    مترو الأنفاق في العالم ... ويربط الخط الأول أقصى جنوب القاهرة في حلوان
    بأقصى شمال المدينة في المرج مروراً بميداني رمسيس والتحرير ... ويستفيد
    من هذا الخط حالياً أكثر من 5 مليون راكب يومياً.
    ويمتد الخط الثاني من محطة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية ليصل إلى محافظة
    الجيزة بطول حوالي 19 كم مروراً بميدان العتبة ليخدم أكثر من 880 ألف راكب
    يومياً.
    وقـد تم تنفيذ المرحلـة الثالثـة من الخط الثاني من ميدان التحرير ليعبر
    النيل في نفق عمقه 10 م، ويصل إلى جامعة القاهرة مروراً بميدان الدقي
    وبولاق الدكرور ... وتم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الرابعة، وهي محطة
    جامعة القاهرة وحتى ضواحي الجيزة مروراً بميدانها.
    أجراس الكنائس ... تسامح وإخاء
    تحتضن مصر كنائس كثيرة تدل على عصور متعاقبة، وتشهد لمصر احتضانها للأديان
    في تسامحٍ وأخوة، ومن أشهرها الكنيسة المعلقة التي بنيت في أواخر القرن
    الرابع وأوائل القرن الخامس الميلادي، وقد سميت المعلقة لأنها بنيت فوق
    البرج الجنوبي لحصن بابليون ... وهي مقر الجيش الروماني بمصر القديمة،
    ويرجع تاريخها للقرن الرابع الميلادي، وهي على الطراز (البازيليكي).
    وكنسية أبى سرجه التي يرجع تاريخها إلى أوائل القرن الخامس، وقد شيدت
    أيضاً على الطراز البازيليكي، وأقيمت فوق المغارة التي لجأت إليها العائلة
    المقدسة، وتعتبر لذلك مقصداً للزوار والتماساً للبركة. وكنيسة القديسة
    بربارة، وقد تم تشييدها في القرن الخامس الميلادي، وأعيد بناؤها في القرن
    العاشر ولازالت تحتفظ ببابها الخشبي الذي يعد آيةً من آيات الفن الرفيع.
    وأطلق عليها هذا الاسم نسبة إلى )بربارة)، وهي فتاة اعتنقت المسيحية
    خروجاً على دين والدها الوثني الذي شكاها إلى الوالي الروماني فأمر
    بقتلها. وكنيسة أبو سيفين وتحمل اسم الشهيد مرقوريوس المعروف بأبي سيفين،
    وقد تأسست في القرن السادس الميلادي ومن أهم ما تحتويه أشغال الخشب
    والأحجبة المطعمة بالسن والأبنوس، كما تضم أكبر عدد من مجموعات الأيقونات
    القبطية. وكنيسة ماري جرجس التي تقوم على أنقاض كنيسة قديمة ذات طراز
    بازيليكي، وتشتمل على قاعـة نـادرة ترجع إلى القـرن الثالث عشر الميلادي
    وهي (قاعة العرسان) التي تعتبر قطعة من الفن الرفيع ... وكنيسة السيدة
    العذراء المغيثة التي أنشئت في القرن السادس الميلادي قبل الفتح العربي،
    وتقع بالقرب من الجامع الأزهر، وقد أنشئت في بئر زارته العائلة المقدسة
    عندما قدمت إلى مصر، وذكرها المقريزي بهذا الاسم نظراً لزيارة القائد صلاح
    الدين الأيوبي لها خلال حروبه مع الصليبيين وهو يلتمس بركات المكان طالباً
    النصر. وكنيسة السيدة العذراء؛ حيث ارتحلت العائلة المقدسة من منطقة مصر
    القديمة متجهة ناحية الجنوب، ووصلت إلى منطقة المعادي (أحد ضواحي منف ـ
    عاصمة مصر القديمة)، وقد أقلعت العائلة المقدسة في مركب شراعي بالنيل
    متجهةً ناحية الجنوب (بلاد الصعيد) من البقعة المقامة عليها الكنيسة،
    ومازال السلم الحجري الذي نزلت عليه العائلة المقدسة إلى ضفة النيل
    موجوداً، وله مزار يفتح من فناء... والكاتدرائية المرقصية أكبر كنائس
    إفريقيا وقد أنشئت حديثا بمنطقة العباسية، وتعتبر مثالاً لتقدم فن العمارة
    وقد نُقل إليها رفات القديس مرقص أول من بشر بالمسيحية في مصر. والمعبد
    اليهودي الذي يقع في شارع عدلي بوسط القاهرة وتم بناؤه في عام 1903م
    ويعتبر بمثابة المعبد الرئيسي لسكان القاهرة من اليهود. ومازالت تقام به
    شعائر الديانة اليهودية حتى الآن. والمعبد العتيق بن عزرا الواقع بمنطقة
    مصر القديمة ويتوسط أقدم الكنائس القبطية وأقدم المساجد الإسلامية وبذلك
    تعتبر هذه المنطقة (مجمعاً للأديان الثلاثة) ويتميز المعبد أن به جميع
    خصائص وأساليب وطرز معمارية فنية يهودية ومسيحية وإسلامية. ومسلة سنوسرت
    الأول من الأسرة 12 ويبلغ ارتفاعها 21 متراً، ووزنها 121 طناً وهي الأثر
    الوحيد المتبقي من آثار مدينة أون (هليوبوليس) معقل الفكر الديني ونظريات
    الخلق ومنبع العلوم والثقافة بمصر الفرعونية.
    مآذن القاهرة والعمارة الإسلامية
    تشهد مآذن جوامع القاهرة على ازدهار فن العمارة الإسلامية وتطوره عبر عصور
    الدولة الإسلامية المتتالية، ويمكن أن نشير إلى بعض جوامعها مثل جامع عمرو
    بن العاص وهو أول جامع أنشئ في مصر عام 21 هجرية / 641م تسوده البساطة،
    وتتمثل فيه فنون العمارة من مختلف العصور، ويقع بحي مصر القديمة. ومقياس
    النيل بجزيرة الروضة وهو من أقدم المنشآت المدنية في مصر وتم بناؤه سنة
    247هـ/861م في عهد الخليفة المتوكل على الله، وقام بإصلاحه وتجديده أحمد
    بن طولون 259هـ. وجامع أحمد بن طولون ثالث جامع أنشئ في مصر وتم الانتهاء
    من تشييده عام 265هـ/879م، ويتميز بمساحته الضخمة واحتوائه على أغنى
    مجموعة من الزخارف الجصية، وتعتبر مأذنته الملوية الوحيدة من نوعها في
    مصر. والجامع الأزهر الذي بدأ إنشاؤه سنة 359هـ/970م. وفتح للصلاة عام
    361هـ/972م، وهو أول مساجد القاهرة الفاطمية بناه القائد جوهر الصقلي،
    وسمى بهذا الاسم نسبة إلى السيدة فاطمة الزهراء ابنة رسول الله صلى الله
    عليه وسلم، ويعتبر الأزهر أقدم الجامعات الإسلامية إذ ألقي فيه أول درس
    عام 975م. وجامع الحاكم بأمر الله وهو رابع المساجد القديمة الباقية أنشئ
    عام 380هـ/990م. ويقع بجوار بوابة الفتوح، وأمر ببنائه الخليفة العزيز
    بالله وأكمل بناءه بعده الحاكم بأمر الله. وقد أُسيء استخدامه إبان الحملة
    الفرنسية لاستخدام مأذنتيه المشهورتين كأبراج مراقبة. وقد أعيد ترميمه
    وإصلاحه بمعرفة طائفة البهرة الهندية وافتتح للصـلاة فـي نوفمبـر 1980م
    بعـد خراب دام مئات السنين. وجامـع الأقمـر (519هـ/1125م) الذي شيده
    المأمون البطائحي وزير الخليفة الآمر بأحكام الله من العصر الفاطمي،
    avatar
    may
    نجم مميز جدا
    نجم مميز جدا

    انثى
    عدد الرسائل : 292
    العمل : 'hgf
    النشاط :
    100 / 100100 / 100

    تاريخ التسجيل : 23/05/2008

    نجمة رد: مصر ام الحضارات

    مُساهمة من طرف may في 2008-11-13, 08:31

    وهو
    أقدم ما بقي من أمثلة المساجد الصغيرة في مصر، ويقع على مقربة من شارع
    المعز لدين الله الفاطمي ويمتاز بجمال الكتابات والزخارف والإشغالات
    الهندسية والمقرنصات. ومسجد الحسين الذي أنشئ فيه المشهد الحسيني الحالي
    عام 549هـ/1154م، في عهد الخليفة الظافر بأمر الله. وتوالت عمليات التجديد
    عليه عبر العصور، وتجدد بناؤه في عهد عباس الأول، وأمر الخديوي إسماعيل
    بعمارته وتشييده على أكمل وجه ... ويضم بعض الآثار النبوية المودعة بحجرة
    أنشئت خصيصاً لهذا الغرض عام 1893م. وقـد تم زيـادة مساحتـه لأكثر من
    النصف، وفي عام 1965م، أهدت طائفة البهرة مقصورة من الفضة المرصعة
    بالألماس. وجامع الصالح طلائع بن رزيك حيث أنشأه الملك الصالح طلائـع بن
    رزيك وزير الخليفة الفائز بنصر الله ثم الخليفة العاضد آخر خلفاء الدولة
    الفاطمية عام 555هـ/1160م وبذلك يكون آخر أثر في عهد الدولة الفاطمية.
    ويمتاز هذا المسجد بأنه من المساجد المعلقة حيث أن أرضيته أعلى من مستوى
    الشارع ويرتكز على أقبية كانت ولا تزال تستعمل كحوانيت ويقع بمنطقـة
    الـدرب الأحمر. وقلعة صلاح الدين الأيوبي التي شيدها صلاح الدين الأبوبي
    عام 579هـ/1183م، لتشرف على القاهرة من فوق تلال المقطم وتضم عدة آثار
    هامة منها مسجد سليمان باشا ومسجد محمد علي (المرمري وبئر يوسف الذي يبلغ
    عمقه 90م وقصر الجوهرة). وضريح الإمام الشافعي المنسوب إلى الإمام أبي عبد
    الله محمد بن إدريس الشافعي، أحد أئمة المذاهب الفقهية الأربعة ويعتبر
    ضريحه من أقدم آثار العصر الأيوبي عام 608هـ/1211م، ويشتهر بقبته الهائلة
    المصنوعة من الخشب المصفح بألواح من الرصاص. وجامع السلطان الظاهر بيبرس
    الذي شيده السلطان الظاهر ركن الدين بيبرس البندقداري، وأكمل بناءه عام
    667هـ/1269م، وقد تعرض الجامع لكثير من التخريب بسبب استخدامه في أغراض
    عدة على مر العصور. وحُوّل إلى حصنٍ أيام الحملة الفرنسية، واستعمل كمصنع
    للصابون ثم مخبزٍ في عهد محمد علي، ومستودع للمؤن أيام الاحتلال
    الإنجليزي. ومدرسة وبيمارستان وقبة السلطان قلاوون 683هـ / 1284م في عهد
    السلطان منصور سيف الدين قلاوون الألفي أحد كبار سلاطين المماليك البحرية،
    ولا يزال هذا المبنى يطلق عليه حتى الآن مستشفى قلاوون للرمد ... والجامع
    ذو قبة ومنارة عظيمة وقد أسقطت القبة في أواخر القرن الماضي، وأعيد بناؤها
    في أوائل القرن الحالي ويقع بشـارع المعـز. وقصـر الأميـر بشتاك الذي بناه
    الأمير بشتاك (735هـ - 7400هـ / 1334 ـ 1339م)، والأمير بشتاك أحد امراء
    السلطان الناصر محمد ولهذا القصر ثلاث واجهات ... الغربية وهي الرئيسية،
    وتشرف على شارع المعز والشمالية، وتطل على درب قرمز، والجنوبية على حارة
    بيت القاضي ويقع أسفل هذه الواجهات حوانيت. والجامع الأزرق الذي أنشأه
    الأمير أق سنقر الأنصاري عام 748هـ / 1346م قرب شارع باب الوزير، ويمتاز
    بمنبره الرخامي ومئذنته الأسطوانية. وسمى كذلك نسبة لجدارة الشرقي المكسو
    بالقيشاني الأزرق. وجامع ومدرسة السلطان حسن في عهد الملك الناصر حسن بن
    محمد بن قلاوون ليكون مسجداً ومدرسة للمذاهب الأربعة 757هـ / 1356م.
    والجامع في مجموعه يعتبر تحفة لفن العمارة الإسلامية، ويقع بميدان صلاح
    الدين بالقلعة. ومسجد المؤيد وقد شيد عام 823هـ / 1420م ويقع بالجمالية
    بشارع المعز. وترتقع منارته فوق باب زويله أحد أبواب القاهرة الذي أنشئ
    عام 485هـ / 1092م، وهو فخر المساجد في دولة المماليك الجراكسة. ومسجد
    السيدة نفيسة، وهي السيدة نفيسة حفيدة الإمام الحسن بن الإمام علي بن أبي
    طالب رضي الله عنهم جميعاً. وقد بنى الضريح على هيئته الحالية الأمير عبد
    الرحمن كتخدا عام 1170هـ / 1756م. ويقع بحي الخليفة. ومسجد السيدة زينب
    الواقع في الميدان الذي يعرف باسمها وهي السيدة زينب بنت سيدنا علي بن أبي
    طالب رضي الله عنه وحفيدة الرسول عليـه الصـلاة والسـلام، وكان مسجداً
    قديماً رمم من قبل عـدة مرات حتى عام 1940م، وقد أضيف إلى مساحتـه مساحـات
    أخـرى عـام 1969م ... ثم تم تطويـره ليصبـح بشكلـه الحالـي خلال عام
    2000م.
    avatar
    Admin
    MANGER
    MANGER

    ذكر
    عدد الرسائل : 2123
    النشاط :
    100 / 100100 / 100

    تاريخ التسجيل : 02/05/2008

    نجمة رد: مصر ام الحضارات

    مُساهمة من طرف Admin في 2008-12-04, 08:15



    سبحانك اللهم وبحمدك نشهد ان لا اله الا انت نستغفرك ونتوب اليك

    يارب رضاك والجنة








      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-24, 11:18