منتدى أصحاب الاسلامى

اجتماعى سياسى دينى


    محطات تاريخية فى الفلك

    شاطر
    avatar
    حلم ليلة صيف
    MANGER
    MANGER

    ذكر
    عدد الرسائل : 704
    النشاط :
    100 / 100100 / 100

    تاريخ التسجيل : 03/05/2008

    فراشة محطات تاريخية فى الفلك

    مُساهمة من طرف حلم ليلة صيف في 2008-08-26, 10:59

    محطات تاريخية في الفلك:






    لا يمكننا أن نضع كافة الاكتشافات العلمية في الفلك بصفحة أو إثنتين، لذلك فقد تم وضع بعض التواريخ المهمة في تاريخ علم الفلك



    أوائل القرن الثامن ق.م يضع البابليين نظام التقسيم الستيني، أي تقسيم الدقائق لثواني و الساعات لدقائق، و

    منه تقسيم السنة إلى 360 يوم.

    260
    ق.م. الفلكي اليوناني أريستارخوس (320-230ق.م.) يقترح نظرية مركزية الشمس،
    حيث أنه فرض أن الشمس هي مركز الكون و باقي الكواكب تدور حولها.

    150م الفلكي اليوناني-المصري بطليموس (القرن الثاني الميلادي) يتفترض أن الأرض هي مركز الكون.

    1543م
    كوبيرنيكوس ينشر فكرته حول مركزية الشمس في النظام الشمسي و الكون (التي
    نشرها باسم مستعار خوفا من السلطات الكنسية لتبنيها فكرة مركزية الأرض).

    1576م
    الرياضي الانكليزي توماس ديغس (1548-1600م) يفترض أن الكون لا نهائي نظرا
    للعدد الهائل للنجوم و الأبعاد الهائلة بينها في الكون.

    1584م
    الفليسوف و العالم الايطالي جيوردانو برونو يقر بأن الكون لا نهائي و أن
    الكون هو أوسع من المجال الشمسي الضيق، و عمليا سببت له تصريحاته صدامات
    عنيفة مع السلطات الكنسية، أدت إلى إعدامه بتهمة الهرطقة.

    1609م
    يبني غاليليو غاليليه أول تيلسيكوب حيث أن العلماء انتقلوا منذ عصر
    غاليليو إلى التجريب وعدم الاكتفاء بالاستنتاجات المنطقية فقط.

    1633
    يؤكد غاليليو غاليليه أفكار كوبيرنيكوس حول مركزية الشمس و أن الكواكب
    تدور حولها، لكنه أرغم على التراجع بسبب رفض الكنيسة الكاثوليكية لهذه
    الأفكار (و يقال بعد أن تراجع غاليليو عن أفكاره أمام المحكمة ظل يتمتم: و
    مع ذلك فهي تدور"أي الأرض")

    16959م اكتشف العالم الهولندي هويغنز حلقات زحل (اعتمادا على ملاحظات غاليليو).

    1668م يبني اسحق نيوتن أول تيليسكوب عاكس للأشعة الضوئية يعتمد على المرايا.

    1789م
    يضع العالم وليم هيرشيل تيليسكوب عاكس معدل عن تيليسكوب نيوتن، بارتفاع 40
    قدما و بقطر 49 بوصة و هو مرقاب عملاق آنذاك و قد كشف بفضله قمران لزحل
    هما ميماس و انسيلادس.

    1796م يضع العالم الفرنسي لابلاس نظريته في السدم و تكون حيث يرى أن النظام الشمسي تولد من غيمة مدومة من الغاز.

    1827م يضع الفلكي الألماني ويليم ستروف كاتالوغه الشهير في النجوم الثنائية و الثلاثية و غيرها والذي عرف باسم Catalogus Novus.

    1854م يفترض العالم هيلمهولتز أن حرارة الكون و انتشارها مرتكزة على أسس علم التيرموديناميك.

    1897م
    يضع العالم وليم هويغنز مقالة مطولة في مجلة The Nineteeth Century حول
    طرق دراسة علم الفلك من منظور جديد اعتمادا على دراسة صفات الفيزيائية
    للنجوم و السدم من خلال تحليل أطيافها (بالمقارنى على علم الفلك التقليدي
    الذي يرتكز على حركة الكواكب و النجوم فقط).

    1917م يضع ألبرت
    أينشتاين نظرية النسبية العامة (نظرية الثقالة) و فكرة الكون الساكن (لا
    متوسع و لا منقبض) ككون نيوتن الحتمي الساكن.

    1919 يكتشف الفلكي الانكليزي إدينغتون انحراف الأشعة الضوئية الآتية من نجوم بجوار الشمس أثناء كسوفها نتيجة تأثير حقلها الثقالي.*

    1920م يقترح العالم دو سيتر نظرية رياضية الكون الساكن و لكن الخالي من المادة و الإشعاع عدا الجسيمات الإفتراضية للإختبار.*

    1922م يضع الفلكي الروسي ألكسندر فريدمان نظريته الرياضية حول الكون المتوسع.*

    1927 يضع العالم الفرنسي جورج لوميتر الفكرة البدئية حول الانفجار الكبير Big Bang.*

    1929 يكتشف الفلكي البريطاني إدوين هبل توسع الكون بسبب تباعد المجرات و هذا الاكتشاف الذي نقض كون أينشتاين الساكن.

    1948م
    يضع العلماء الفيزيائيين الأمريكيين جورج جامو و رالف ألفر و هانز بيث
    تطوير لنظرية الانفجار الكبير و هي النظرية التي عرفت باسم
    (ألفا-بيتا-غاما) و هي أول أحرف أسماء العلماء حيث أن النظرية تنص على أن
    الانفجار الكبير خلف ورائه إشعاعات ميكروية لا تزال حتى الآن.

    1962
    اكتشاف أول كوازار (شبيه بالنجم) في كوكبة السنبلة من قبل الفلكي
    الأوسترالي هازارد و ذلك عند أثناء دراسة مصدر عالي الطاقة لموجات راديوية
    في كوكبة السنبلة.

    1963 اكتشف أول ثقب أسود حيث أن الفلكي الأمريكي
    مارتن سميت يقيس انزياحا نحو الأحمر في طيف جسم باهت يشبه النجم في اتجاه
    مصدر موجات الراديو فوجد أنه ناتج عن حقل الجاذبية.

    1965م الفلكي الأمريكي أرنو بينزياس و روبرت ويلسون يعمل على اكتشاف خلفية الأمواج الميكروية القادمة من أعماق الكون.*

    1980م الفيزيائي الأمريكي آلان غوث يقترح نظرية تضخم الكون.*

    1992م الساتيلايت الأمريكي COBE يلتقط بقايا من الإشعاع الكوني.

    1995 اكتشاف أول قزمان بنيين بعد محاولات فاشلة لاكتشاف الأقزام البنية، و هما Calar 3 و Teide 1 في حشد الثريا.

    2006م إزالة كوكب بلوتو من المجموعة الشمسية (الله معو) نهائيا لينهي جدال بدأ منذ إضافته إلى المجموعة الشمسية.





    التواريخ التي أمامها (*) هي نظريات أو حلول رياضية معتمدة على نظرية النسبية العامة.



    لم
    أضع آثار العلماء العرب في الفلك لعدم توافر المعلومات عندي (ابن رشد ،عمر
    الخيام، الطوسي......)، فمن لديه المعلومات المناسبة أرجو منه إضافتها.


      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-24, 11:13